بسم الله الرحمن الرحيم

"فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَكِنَّ اللَّهَ قَتَلَهُمْ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ رَمَى" صدق الله العظيم

حركة الصابرين تعلن مسؤوليتها عن تفجير عبوة ناسفة بدورية عسكرية صهيونية شرق خانيونس

"ماضون في جهادنا حتى النصر أو الشهادة"

بتوفيقٍ وتأييدٍ من الله عز وجل، وفي تمام الساعة 16:10 من يوم الأربعاء 16/12/2015م تمكن مجاهدونا البواسل من تفجير عبوة ناسفة - كانت ضمن أحد حقول الألغام - بدورية عسكرية صهيونية حاولت الاقتراب من السياج الفاصل عند خط المواجهة شرق محافظة خانيونس، وقد تم تحقيق إصابة مباشرة في الدورية ومقتل أحد أفرادها وإصابة آخر إصابة بالغة حسب اعتراف الناطق العسكري الصهيوني قبل حذفه من قبل الرقابة العسكرية ليعود اليوم ويعلن عن تفكيك عبوات أخرى زرعها مجاهدونا في المكان.

تأتي هذه العملية وفاءً لدماء الشهداء، ولتضاف إلى سجل الشرف والبطولة الذي يسطره شعبنا الفلسطيني وقواه المجاهدة، ولتكون جزءً من انتفاضة القدس المتواصلة على امتداد الوطن، وهي تمثل رسالةً للعدو الصهيوني في ظل تهديداته المتواصلة لقطاع غزة بأن معركتنا معكم مفتوحة حتى تحرير كامل ترابنا المقدس، وأن سلاحنا سيبقى مشرعاً دفاعاً عن شعبنا في كل مكان.

الله أكبر .. والعزة للإسلام

الله أكبر .. والنصر للمجاهدين

وإنه لجهاد... نصرٌ أو استشهاد

عاشت فلسطين حرة من بحرها إلى نهرها 


حرر بتاريخ 18  كانون الأول  2015م                                         حركة الصابرين نصراً لفلسطين

وفق 6 ربيع أول 1437 هـ                                                                                   " حِصْن "


عبوة


2


3


5