"الصابرين" تنعى الشهيد رمزي النجار من خانيونس

بسم الله الرحمن الرحيم

"وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ"

تنعى حركة الصابرين نصراً لفلسطين "حِصْن"، إلى جماهير شعبنا وأمتنا، الشهيد رمزي النجار الذي قضى نحبه غدراً برصاص الاحتلال شرق خانيونس جنوب قطاع غزة.

إننا في حركة الصابرين، إذ ندين جريمة إعدام الشهيد رمزي النجار عقب إصابته واعتقاله على يد جنود الاحتلال، التي جاءت بعد أيام على إعدام الشهيد المسعفة رزان النجار، لنؤكد على أن هذه الجريمة تأتي في سياق العدوان الصهيوني المستمر على أبناء شعبنا.

كما ندعو إلى إبقاء شعلة الانتفاضة والمقاومة، كرد طبيعي ومشروع، واستمرار الدفاع عن حق العودة، والمطالبة بحقوقنا المسلوبة، وتعزيز الهبة الشعبية، حتى تحقيق اَمال شعبنا في النصر والحرية والكرامة.

ونتقدم إلى عائلة الشهيد، بالتعزية والمواساة، سائلين الله أن يتقبل ابنهم على درب القدس وعلى طريق العودة إلى فلسطين.