في سلسلة زيارات للقوى والفصائل الفلسطينية

وفد قيادي من حركة "الصابرين" يزور الأخوة في الجبهة الديمقراطية

زار وفد قيادي بارز من حركة الصابرين نصراً لفلسطين "حِصْن"، الأخوة في قيادة الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين.

وضم وفد الحركة، الأمين العام الشيخ هشام سالم، والقيادي شادي أبو القمبز مسؤول الفعاليات والعلاقات الوطنية، والقيادي أحمد أبو حجاج مسؤول التواصل الجماهيري والعمل الاجتماعي إضافة إلى عدد من قادة وكوادر الحركة. وكان في استقبالهم القادة أعضاء المكتب السياسي للجبهة، الأستاذ طلال أبو ظريفة، والأستاذ زياد جرغون، والقيادي إبراهيم أبو ليلة.

وتأتي زيارة الرفاق في الجبهة الديمقراطية، استمراراً للتواصل وتأكيداً على العلاقة التي تجمع بين الحركتين بما فيه خدمة أبناء شعبنا والدفاع عن قضية فلسطين في ظل المؤامرات التي تحاك ضدها. وفي السياق شكرت قيادة الجبهة الديمقراطية، الوفد القيادي في حركة "الصابرين"، على هذه الزيارة الكريمة.

وتخللت الزيارة بحث ومناقشة العديدة من القضايا الوطنية، واَخر التطورات التي تعصف بالساحة الفلسطينية، إضافة إلى الأحداث في المنطقة العربية والاقليمية. وتم الاتفاق على التعاون والتنسيق بين الحركتين في مجالات العمل وسبل دعم مقاومة شعبنا حتى نيل حريته وكرامته.

وأكدت حركة "الصابرين" على بدء سلسلة من الزيارات، استمراراً لجهودنا في خدمة قضيتنا والتواصل مع القوى الفلسطينية من أجل تعزيز العمل وتحقيق الأهداف.


IMG-20180729-WA0042
IMG-20180729-WA0043