"الصابرين" تنعى شهداء كتائب القسام شمال غزة

بسم الله الرحمن الرحيم

"وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ"

تتقدم حركة الصابرين نصراً لفلسطين "حِصْن"، إلى جماهير شعبنا الفلسطيني وإلى الأخوة في كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، بالتعزية في استشهاد ثلة من المجاهدين الذين ارتقوا إلى علياء المجد والخلود، في قصف صهيوني غادر شمال قطاع غزة، وهم يؤدون واجبهم على طريق الجهاد والمقاومة، والشهداء هم:

الشهيد: أحمد مرجان

الشهيد: عبد الحافظ السيلاوي

إننا في حركة الصابرين، إذ ننعى هؤلاء الشهداء الأطهار، الذين ارتقوا جراء قصف صهيوني، في مشهد أصبح متكرراً على مواقع المقاومة في قطاع غزة. وفي مقابل هذا العدوان المجرم والمتكرر، نطالب بموقف فصائلي موحد للرد على جرائم العدو وعدوانه المتواصل بحق أبناء شعبنا. فالمعادلة التي يحاول العدو أن يكرسها من خلال هذه الاعتداءات المتكررة يجب أن تتوقف من خلال رد المقاومة على أي اعتداء، وأن تكون المقاومة هي صاحبة المبادرة ضمن استراتيجية ثابتة تؤكد على استمرارية المقاومة عبر إيذاء العدو وعدم منحه فرصة الاستقرار والأمان على أرضنا المحتلة.

ونتقدم إلى عوائل الشهداء الكرام، بالتعزية والمواساة في هذا المصاب الجلل، سائلين الله أن يتقبل أبناءهم شهداء على درب القدس.

الثلاثاء 7 أغسطس 2018م - 25 ذي القعدة 1439هـ                   حركة الصابرين نصراً لفلسطين "حِصْن"