"الصابرين" تنعى كوكبة شهداء مسيرة "انتفاضة الأقصى" شرق قطاع غزة

بسم الله الرحمن الرحيم

"وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ"

تنعى حركة الصابرين نصراً لفلسطين "حِصْن"، إلى جماهير شعبنا وأمتنا، كوكبة من الشهداء الذين قضوا برصاص العدو الصهيوني في هذا اليوم المبارك في مسيرة العودة شرق قطاع غزة والتي توافق الذكرى السنوية لانتفاضة الأقصى، والشهداء هم:

الشهيد: محمد نايف الحوم (14 عاماً)

الشهيد: إياد خليل الشاعر (18 عاماً)

الشهيد: محمد وليد هنية (30 عاماً)

الشهيد: محمد بسام شخصة (24 عاماً)

الشهيد: ناصر عزمي مصبح (12 عاماً)

الشهيد: محمد علي انشاصي (18 عاماً)

الشهيد: محمد أشرف العواودة (26 عامآ)

إننا في حركة الصابرين، إذ ننعى هذه الكوكبة المشرقة من الفتية الشهداء، الذين تقدموا الصفوف للدفاع عن حرية الشعب وكرامة هذه الأمة، تقدموا بدمهم الزكي الطاهر ليضيئوا حلكة الليل وينيروا الدرب إلى النصر والتحرير. لنؤكد على أن العدو الصهيوني مستمر في إرهابه ضد الأبرياء من أبناء شعبنا، وإن هذه الجريمة اليوم بحق ستة من الشبان دليل على أن العدو لا يفهم إلا لغة القوة والمقاومة.

ونحن من واقع الجريمة وفي ذكرى انتفاضة الأقصى، ندعو إلى ضرورة الدفاع عن أبناء شعبنا وتصعيد الانتفاضة المباركة واجتراح الوسائل المناسبة للرد على الاعتداءات الصهيونية بحق أبناء شعبنا في كل مكان.

ونتقدم إلى عوائل الشهداء الكرام، بالتعزية والمواساة، سائلين الله أن يتقبل أبناءهم على درب القدس وعلى طريق العودة إلى فلسطين.


الجمعة 28 سبتمبر 2018م - 18 محرم 1440 هـ                                     حركة الصابرين نصراً لفلسطين "حِصْن"