"الصابرين" تنعى شهداء جمعة الثبات والصمود شرق قطاع غزة

بسم الله الرحمن الرحيم

"وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ"

تنعى حركة الصابرين نصراً لفلسطين "حِصْن"، إلى جماهير شعبنا وأمتنا، ثلة من الشهداء الذين قضوا برصاص العدو الصهيوني في هذا اليوم المبارك من جمعة "الثبات والصمود" من مسيرة العودة شرق قطاع غزة، والشهداء هم:

الشهيد: فارس حافظ السرساوي (12 عاماً)

الشهيد: محمود أكرم أبو سمعان (24 عاماً)

الشهيد: حسين فتحي الرقب (20 عامآ)

إننا في حركة الصابرين، إذ ننعى هذه الكوكبة المتجددة من الشهداء الذين تقدموا على طريق الواجب والعودة إلى أرضهم وحقوقهم المسلوبة، هم الشهداء الذين يعيدون تشكيل الحياة وإبقاء جذوة الصراع مع العدو.

كما نؤكد على ضرورة استمرار معركة المقاومة والانتفاضة والصمود بوجه العدوان الصهيوني المستمر بحق أهلنا وشعبنا، وندعو لتحقيق الوحدة الوطنية وتعزيز الجبهة الداخلية من أجل مواجهات التحديات التي تعصف بقضيتنا الفلسطينية.

ونتقدم إلى عوائل الشهداء، بالتعزية والمواساة، سائلين الله أن يتقبل أبناءهم على درب القدس وعلى طريق العودة إلى فلسطين.