"الصابرين" تنعى شهداء المقاومة وتؤكد على اليقظة والجاهزية

تنعى حركة الصابرين نصراً لفلسطين "حِصْن" إلى جماهير شعبنا وأمتنا ومقاومتنا، كوكبة من رجال المقاومة الذين سطروا ملاحم البطولة والكرامة شرق مدينة خانيونس، والشهداء هم:

الشهيد: نور الدين محمد بركة

الشهيد: محمد ماجد القرا

الشهيد: خالد محمد قويدر

الشهيد: مصطفى حسن أبو عودة

الشهيد: محمود عطا الله مصبح

الشهيد: علاء فوزي فسيفس

الشهيد: عمر ناجي أبو خاطر

إننا في حركة الصابرين، إذ ننعى هذه الكوكبة الطاهرة من أبناء كتائب القسام والمقاومة الفلسطينية لنتقدم بالتحية من المجاهدين الأبطال الذين تصدوا لعملية التسلل الصهيونية شرق خانيونس والتي تأت تأكيداً على استمرارية خط المقاومة والرد على العدوان الصهيوني ضد أبناء شعبنا.

وتؤكد الحركة على أن إحباط رجال المقاومة لعملية تسلل قوات العدو وقتل أحد الضباط الصهاينة، هو دليل على جاهزية المقاومة وقدرتها على مواجهة أي اختراق لأرضنا ومقاومينا، وقيامها بواجب التصدي والدفاع وإيقاع الخسائر في صفوف العدو.

ونشدد على وقوفنا إلى جانب مقاومتنا ورجالها والتصدي لأي اعتداء، فما حدث دليل على أن العدو مستمر في عدوانه ومن واجبنا الاستعداد التام والبقاء قيد الحضور والجاهزية.

ونتقدم من عوائل الشهداء الكرام بالتعزية والمواساة سائلين الله أن يجعل دمهم ذخراً على طريق القدس ونصراً لفلسطين.