الباقيات الصالحات تنفذ إفطاراً جماعياً لعوائل الشهداء شمال غزة

الصابرين - جمعية الباقيات الصالحات

نظًّمت جمعية الباقيات الصالحات إحدى مؤسسات حركة الصابرين نصراً لفلسطين "حِصْن"، إفطاراً جماعياً لمئات عوائل الشهداء شمال غزة بمناسبة شهر رمضان المبارك بدعم كريم من لجنة إمداد الإمام الخميني. 

وحضر حفل الإفطار الرمضاني كوادر الجمعية وقادة من حركة الصابرين وشخصيات اعتبارية في شمال غزة وعوائل الشهداء وثلة من وسائل الإعلام.

ورحب عريف الحفل بعوائل الشهداء وأثنى على تلبيتهم الدعوة،وألقى الشيخ هشام سالم القيادي في حركة الصابرين كلمة الاحتفال، حيث رحب بعوائل الشهداء وأكد أن دماء الشهداء هي المحرك لمسيرة تحرير القدس وأن الأمة تستنير بدماء الشهداء، واستحضر ذكرى الشهيد القائد "محمود الخواجا" الذي توافق ذكراه اليوم، وتوجه الشيخ "سالم" بالتحية للأسير القائد/ خضر عدنان الذي يخوض اضراباً عن الطعام ويحقق انتصاراً على سجانيه، وشكر الجمهورية الإيرانية الإسلامية ولجنة إمداد الإمام الخميني على دعمها المتواصل لشعبنا الصابر في مسيرة تحرير أرضه. 

وشكر الحاضرون الجمعية على جهودها المتواصلة في خدمة عوائل الشهداء، وقال "أبو محمد" عن عوائل الشهداء: "نشكر جمعية الباقيات الصالحات التي تنظم النشاطات الدائمة لعوائل الشهداء، كما نشكر الأخوة في الجمهورية الإيرانية الإسلامية الذين يساندون القضية الفلسطينية دائماً".

 الجدير ذكره أن جمعية الباقيات الصالحات تنظم إفطاراً جماعياً سنوياً لعوائل الشهداء بمناسبة شهر رمضان المبارك.

 لمشاهدة باقي الصور يرجى زيارة الرابط التالي:

http://albakyat.ps/index.php?act=project&id=30