فتح أبواب الأقصى أمام المصلين دون تحديد الأعمار أو وضع شروط وقيود

  • القدس
  • 0 تعليق
  • 20:15 - 28 يوليو, 2017

فتحت قوات الاحتلال مساء اليوم الجمعة، جميع أبواب المسجد الأقصى المبارك، أمام آلاف المصلّين، دون تحديد أعمار أو شروط مقيدة.

وقالت الأوقاف الإسلاميّة، إنّه تم فتح جميع أبواب المسجد الأقصى، دون تحديد الأعمار، للداخلين إلى الأقصى.

وأعلنت شرطة الاحتلال أنّ تحديد الأعمار للرجال دون الخمسين، قد ألغيت، وأنّ ذلك كان كإجراء احترازي لصلاة الظهر، وهو ما جاء بشكل مفاجئ.

يُشار إلى أن قوات الاحتلال فتحت أبواب المسجد الأقصى اليوم الجمعة أمام آلاف المقدسين الذين أدو صلاة الجمعة داخل باحات الأقصى، فيما أبقت على إغلاق باب الأسباط وباب حطة ما دفع الآلاف من المصلين أداء صلاة الجمعة أمام الحواجز العسكرية في الشوارع والطرقات.

وشرعت قوات الاحتلال منذ ساعات مساء أمس بإغلاق "غلاف" القدس، والذي يشمل الأحياء والشوارع المتاخمة لسور القدس التاريخي، وتشمل المنطقة الممتدة من سلوان وحي راس العامود والصوانة ووادي الجوز والشيخ جراح، فضلا عن إغلاق الشارع الرئيسي المحاذي لسور القدس والممتد من باب العامود وشارع السلطان سليمان وباب الساهرة وصولا إلى باب الأسباط.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت فجر اليوم، نحو 120 مصليا معتكفا بالمسجد الأقصى المبارك، وأصابت عشرات المصلين، بينهم 15 اصابة بأعيرة مطاطية في الرأس بين المصلين، و6 مسعفين، وذلك خلالها اقتحامها الواسع عند منتصف الليلة الماضية للمسجد الأقصى، من باب المغاربة.

وشهدت باحات المسجد الأقصى مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال التي أغلقت أبواب المسجد الأقصى بعد دخول أعداد كبيرة من المصلين للمسجد لأول مرة منذ الرابع عشر من الشهر الجاري.